جولة إنمائية لرئيس التنفيذي لـ”مؤسسة رينه معوض” في جزين وقضائها

قام الرئيس التنفيذي لـ”مؤسسة رينه معوض” النائب ميشال معوّض يرافقه المدير العام للمؤسسة نبيل معوض ووفد من المؤسسة بجولة تفقدية في جزين واطلّع على سلسلة مشاريع نفّذتها المؤسسة في المنطقة منذ العام 2015 وأخرى قيد التنفيذ، وذلك ضمن اطار برنامج “بلدي” المموّل من “الوكالة الاميركية للتنمية الدولية” USAID، والتي ساهمت في خلق اكثر من 35 فرصة عمل في قضاء جزين ويستفيد منها حوالي 11 الف لبناني. كما وقّع معوض خلال الجولة الجزينية مذكرات تفاهم مع عدد من البلديات للقيام بمشاريع انمائية جديدة مرتبطة بضخ المياه وانتاج الكهرباء على الطاقة الشمسية والسياحة الريفية، بالاضافة الى مذكرة تفاهم مع “مؤسسة الارض البيضاء” White Land Foundation لتأمين حصص غذائية ودواء والقيام بمشاريع زراعية للمزارعين الصغار والعائلات المحتاجة.

وتتضمن المشاريع التي نفّذتها المؤسسة والتي هي قيد التنفيذ مركزا لتصنيع الزيتون في روم، تجهيز سخانات مياه على الطاقة الشمسية في لبعا، تجهيز مطبخ صناعي لتصنيع المنتوجات المحلية في بكاسين، تعزيز السياحة البيئية في منطقة جزين من خلال انشاء حديقة عامة وملعب، تجهيز سخانات مياه على الطاقة الشمسية في بلدة قطين – حداب، تجهيز سخانات مياه على الطاقة الشمسية لبلدة مشموشة، انشاء معمل لانتاج الشوكولا في قيتولي، بالاضافة الى مشروع تعزيز صادرات الفاكهة والخضار اللبنانية الى الاسواق الاوروبية والاقليمية في الحرف، بسري، مزرعة المطحنة، صفاري، انان، كرخا، كفرجرا، جنسنايا، وادي بعنقودين، لبعا، مراح الحباش، كفرفلوس، بيصور، المحاربية، مجديل، وادي الليمون، قيتولي، عراي، وادي جزين. واخيرا مشروع بناء شراكات قوية لزيادة الوصول والارشاد في عملية تسجيل الاعمال التجارية والترخيص في لبنان مع اتحاد بلديات جزين، النقابات والجمعيات المحلية وهو  مشروع رائد من نوعه.

عين الدلب

بداية الجولة كانت من عين الدلب من مكتب “مؤسسة رينه معوض” الجديد، الذي يطال مناطق الجنوب كافة والذي سيشكل نقطة انطلاق لمشاريع عدة في المستقبل في عدد من مناطق جزين والجنوب، حيث وقع معوض مع رؤساء بلديات أنصار، أرزون، العباسية، والقصيبة مذكرات تفاهم لانشاء سخانات لضخ المياه وانتاج الكهرباء على الطاقة الشمسية بالاضافة الى انشاء انشطة لتعزيز السياحية الريفية.

وجرى خلال اللقاء التداول مع رؤساء البلديات في اوضاعها، حيث اطلع معوض منهم على الهواجس والمشاكل التي تعاني منها البلديات بالاضافة الى الواقع الزراعي في كل بلدة، مشددا على أهمية الامن الغذائي خاصة في هذه الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وعلى اهمية الشراكة مع السلطات المحلية اي البلديات والتي هي شريك اساسي في عملية التنمية والنمو، معلنا عن بداية انطلاقة لتعاون طويل الامد بين المؤسسة وبين هذه البلديات مبني على الشفافية والحرفية وحسن التنفيذ.

وللمناسبة تحدث رئيس بلدية انصار صلاح سميح عن اهمية المشروع الذي وقعته البلدية مع “مؤسسة رينه معوض”، وقال: “نشكر مؤسسة رينه معوض على اللفتة الكريمة والمبادرة التي تقوم بها بهدف مساعدتنا في هذه الازمة الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي تمر بها البلاد”، لافتا الى انه من شأن مشروع الطاقة الشمسية للبئر رقم 4 في انصار ان يغذي حوالي ثلث المنطقة اي حوالي الـ7 الاف نسمة”. أما رئيس بلدية ارزون حسين شريف الحسيني فشكر من جهته “مؤسسة رينه معوض” على دعمها للبلدية في مشروع الطاقة البديلة في ظل الانقطاع الكثيف للتيار الكهربائي وارتفاع الكلفة على المواطن، لافتا الى ان هذا المشروع يهدف الى تخفيف الاعباء عن كاهل اهل البلدة.

وشكر رئيس بلدية القصيبة محمد ياسين المؤسسة على مشروع تجهيز بئر ارتوازي يعمل على الطاقة الشمسية ويوفر على البلدة كلفة تشغيل مولد كهرباء على المازوت خصوصاً في ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة.

كما اثنى رئيس بلدية العباسية علي موسى عزالدين على اللفتة المميزة التي تقوم بها “مؤسسة رينه معوض” ووقوفها الى جانب البلديات، وقال: “مشروع إنشاء منطقة سياحية ريفية في حرج العباسية سيخلق فرص عمل لاهالي البلدة، وسيشكل مقصدا سياحيا للبنانيين كافة ليتمتعوا بمناظر خلابة”.

مشموشة

من ثم انتقل معوض والوفد المرافق الى دير سيدة مشموشة حيث كان في استقباله الاستاذ امل ابو زيد ورئيس دير سيدة مشموشة – جزين الاب بسام حبيب وعدد من الآباء ولفيف الدير. وشكل اللقاء مناسبة للتطرّق الى شؤون الدير وتاريخه. كما جال الوفد في الدير وتعرفوا على اقسامه.

بعدها توجه معوض  الى مبنى بلدية مشموشة حيث كان في استقباله رئيس البلدية وحشد من ابناء المنطقة التي نفّذت فيها “مؤسسة رينه معوض” مشروع تركيب سخانات مياه على الطاقة الشمسية ضمن برنامج “بلدي” بالشراكة مع البلدية، وقدم رئيس البلدية لمعوض هدية تذكارية وهي عبارة عن سيف من صناعة جزين التقليدية عربون شكر وآخر للمدير العام للمؤسسة نبيل معوض.

وكانت كلمة لرئيس البلدية قال فيها: “هذا المشروع واحد من افضل المشاريع ومن أفضل النماذج التي تم تنفيذها في البلدة حيث استفاد حوالى 30 منزلا وعائلة من هذا المشروع. كما ساهم في تخفيف الاعباء المالية عن المواطنين وتأمين بيئة نظيفة بفضل انخفاض استهلاك الكهرباء”، شاكرا “مؤسسة رينه معوض على مجهودها”.

 وكان لمعوض جولة تفقدية على الحديقة العامة التي ساهمت “مؤسسة رينه معوض” في انشائها في جزين، وكان في استقباله رئيس بلدية جزين خليل حرفوش، الذي اكد على الاهمية السياحية الكبيرة لهذا المشروع حيث شكل صلة وصل بين جميع المنتزهات بالاضافة الى موقعه المميز في وسط جزين بجانب البلدية وبين المطاعم”، وقال: “اشكر مؤسسة رينه معوض بشخص رئيسها النائب ميشال معوض والاستاذ نبيل معوض وكل فريق العمل الذي وضع يده بيدنا لإنجاح هذا المشروع الذي استفادت منه 10 عائلات بشكل مباشر وآلاف العائلات بشكل غير مباشر. إننا نفتخر بهذا التعاون ونأمل بالمزيد في المستقبل”.

من جهته قال معوض: يشرفني اليوم أن ازور جزين، هذه المنطقة التي يتجذّر تاريخها بتاريخ لبنان، والتي دفعت اثمانا غالية، ثمن الاحتلال الذي قطع الأوصال بينها وبين بقية الوطن، وثمن الإهمال ما بعد الاحتلال والذي جعل من هذه المنطقة نقطة يمكن ان نُنجز فيها الكثير. شراكتنا الانمائية كـ”مؤسسة رينه معوض” وجزين ليست جديدة ولا طارئة بل بدأت منذ العام 2015 حيث قمنا بعدة مشاريع فيها ضمن اطار برنامج “بلدي” الممول من الـUSAID، فنفّذنا سبعة مشاريع في قضاء جزين ومشاريع جديدة سننفذها قريبا، بالتوازي مع مشروع تقوم المؤسسة بتنفيذه في كل لبنان وهو مشروع تصدير بعض الاصناف الزراعية بتمويل من الدولة الهولندية، الامر الذي نقوم به ايضا في جزين على اكمل وجه”.

واضاف: “جولتي اليوم على هذه المنطقة لثلاثة اسباب: الاول، جولة ميدانية على المشاريع التي شارفت على الانتهاء للتأكد مع البلديات والاهالي على حسن سير الاعمال، الثاني، نحن بصدد البدء برزمة مشاريع جديدة في المنطقة حيث قمنا اليوم بتوقيع 4 مذكرات تفاهم مع 4 رؤساء بلديات وهي انصار، العباسية، ارزون والقصيبة في مكتبنا في عين الدلب، وسيستفيد من هذه المشاريع 35 الف شخص، على غرار جزين التي استطعنا ان نؤمن من خلال مشاريعنا فيها 35 وظيفة بالاضافة لاستفادة 11 الف شخص، والجنوب بشكل عام الذي استفاد منه 16 الف شخص بشكل عام”، لافتا الى ان هذه المشاريع الاربعة التي تتعلق بضخ المياه وانتاج الكهرباء على الطاقة الشمسية وبالسياحة الريفية والتي هي جزء من 15 مشروعا ستنفذهم المؤسسة في الجنوب وتحديدا في اقضية صور والنبطية ومرجعيون في السنتين القادميتين، ستطال 35 الف شخص، اما السبب الثالث، فوقّعنا اليوم اتفاقية استراتيجية مع مؤسسة “الارض البيضاء” White land Foundation والتي تأتي ضمن اطار برنامج “معا” الذي اطلقناه كـ”مؤسسة رينه معوض” من جهة لمواجهة فيروس كورونا وانتشاره، ومن جهة اخرى للوقوف الى جانب اهلنا في مواجهة المآسي التي يمرّون بها في اكثر من منطقة لبنانية ومن ضمنها جزين. هذه الشراكة الاستراتيجية التي نأمل ان تتوسع تدريجيا ستنطلق من مشروع “معا” وستشمل 3 محاور اساسية: “اولا، الامن الغذائي وتأمين مساعدات غذائية لأهالي جزين تصل الى حوالي الالف حصة غذائية شهريا، ثانيا الدواء والحماية الطبية، وثالثا القيام بمشاريع زراعية للمزارعين الصغار وللعائلات المحتاجة ما يؤمن لها مدخولا مستداما”.

واردف: “قمنا بتأمين مبلغ يصل الى الـ 700 الف دولار لهذا المشروع مقسّم بيننا كـ”مؤسسة رينه معوض” وبين “مؤسسة الارض البيضاء”، فأمنّا نسبة 20% والباقي اي 80% امنته “مؤسسة الارض البيضاء” اي مقابل كل دولار امنته مؤسسة رينه معوض ستؤمن مؤسسة الارض البيضاء 4 دولارات ما سيسمح لنا بتوسيع وزيادة عدد المستفيدين من اهلنا في جزين والقضاء. واضاف: “سننطلق فورا في هذا المشروع على امل ان تتوسع الشراكة لتشمل مشاريع اخرى زراعية وتنموية مستدامة”. وكانت محطة لمعوض في مؤسسة “الارض البيضاء” حيث وقع معوض ورئيس المؤسسة ناجي ابو زيد مذكرة تفاهم تعنى بالامن الغذائي من خلال تأمين مساعدات غذائية لأهالي جزين تصل الى حوالي الالف حصة غذائية شهريا، وتأمين الدواء والحماية الطبية، والقيام بمشاريع زراعية للمزارعين الصغار وللعائلات المحتاجة ما يؤمن لها مدخولا مستداما. وكانت المناسبة فرصة لمعوض للقاء عدد من ابناء المنطقة الذين كانوا في انتظاره والتواصل معهم والاستماع الى هواجسهم وهمومهم.

من جهته قال ناجي ابو زيد: “لنا الشرف ان نُطلق اليوم هذا التعاون بين “مؤسسة الارض البيضاء” في جزين و”مؤسسة رينه معوض” التي هي بغنى عن التعريف، والذي ستستفيد منه  بين الـ1200 والـ1500 عائلة في جزين، لافتا الى “ان مذكرة التفاهم هذه اتت نتيجة جهد كبير قامت به “مؤسسة الارض البيضاء” في المنطقة منذ العام 2009 لتاريخ اليوم على كافة الاصعدة، حيث وصلنا بفضل الجهود التي بذلناها الى مكانة تخوّلنا ان نوسّع دائرة التعاون لتشمل مؤسسات دولية ومحلية ونساعد بالتالي المجتمع الجزيني بشكل اكبر خاصة في هذه الايام الصعبة التي نمر بها”.

واضاف: “سنُطلق رسميا الاسبوع القادم التعاون بيينا وبين “مؤسسة رينه معوض”، وسنصب تركيزنا خلال السنوات الاربع القادمة على ثلاثة محاور وهي، الامن الغذائي، الامن الصحي، والبيئة المستدامة اي الزراعة المنزلية وتربية الدواجن والحيوانات”.

قيتولي

وكانت قيتولي المحطة الأخيرة في جولة معوض، حيث زار معوض البلدة والتقى رئيس بلديتها الاستاذ جان هاني عفيف، واطلع منه على اوضاع البلدية وحاجات أهلها، من ثم جال وعفيف على معمل انتاج الشوكولا الذي قامت بتمويله الـUSAID ونفذته “مؤسسة رينه معوض”.  

وللمناسبة شكر عفيف “مؤسسة رينه معوض” وقال: “هذا المشروع يهدف لابقاء اهالي البلدة في بلدتهم، وسيؤمن فرص عمل لحوالي الـ18 شخصا”، لافتا الى ان البلدية اما ستسعى لادارة هذا المعمل بنفسها اما ستسعى الى جلب مستثمر يديره”.

"مؤسسة رينه معوض" توضح: نحن من نفّذ مشروع مولّد آسيا البترونية بتمويل من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية ولا علاقة لـ"القوات اللبنانية" به
Services of a Solar Energy Consultant for: Design and supervision for the implementation of two solar water-pumping systems