إفتتاح مركز لتصنيع زيتون المائدة ضمن برنامج “بلدي” المموّل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية

بيروت في 18 تشرين الثاني 2016 – إحتفل برنامج “بلدي” لبناء التحالفات للتقدّم والتنمية والاستثمار المحلّي، المُموَّل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في لبنان، والمُنفَّذ من قبل مؤسسة رينه معوض، بإفتتاح أوّل مركز من نوعه لتصنيع زيتون المائدة في قضاء جزين (مركزه بلدة روم) بالشراكة مع إتحاد بلديات جزين. سيساهم المشروع بزيادة مبيعات الزيتون الحبّ لدى 270 مزارع موزّعين في 28 بلدة تابعة للاتحاد بالإضافة الى توفير فرص عمل لعشر أشخاص ضمن أنشطة المركز.

أقيم الافتتاح في باحة المركز وحضره كل من القائم بأعمال السفارة الأميركية في لبنان، السيد داني هول، مديرة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في لبنان الدكتورة آن باترسون، رئيس اتحاد بلديات جزين السيد خليل حرفوش ، رئيس بلدية روم المهندس داني حداد، أعضاء إتحاد بلديات جزين، الرئيس التنفيذي لمؤسسة رنيه معوض السيد ميشال معوض، ممثّلو التعاونيات الزراعية المشاركون للاتحاد في تنفيذ المشروع، وفعاليات من المجتمع المحلي.

وقد قدّمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في لبنان، من خلال برنامج “بلدي”، مساهمة عينية بلغت قيمتها 250,000 دولار أمريكي لإنشاء وتجهيز هذا المركز الذي يتضمّن أمكنة مخصّصة لتخزين وفرز وتعريب وتصنيع وتوضيب زيتون المائدة. سيقوم المركز بإنتاج
أصناف مختلفة من زيتون المائدة المصنعّة مثل الزيتون الأخضر والأسود المرصوص، الزيتون المطحون، وشرائح الزيتون المخللة التي يزداد الطلب عليها في الأسواق المحلية. كما قام اتحاد بلديات جزّين المؤلّف من 28 بلدية بتأمين مساهمة عينية ونقدية بقيمة نحو 268،000 دولار أمريكي تتضمّن العقار المقام عليه المركز، والتصاميم الهندسية والتراخيص القانونية، بعض أعمال البناء، والتوصيلات الكهربائية والمائية. كما وسيقوم الاتحاد بالإشراف على عملية تشغيل المركز واستدامته وذلك بالشراكة مع تعاونيات إنتاج الزيتون المحلية والقطاع الخاص. تجدر الإشارة الى أن تدشين هذا المشروع يتزامن مع موسم قطف الزيتون في لبنان.

يدعم برنامج “بلدي” الذي يمتد تنفيذه على فترة خمس سنوات مبادرات إنمائية تقوم بها البلديات، ويقوم البرنامج حاليًا بتنفيذ 59 مشروع يُشرّك من خلالهم 157 بلدية لتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المناطق اللبنانية كافة. للمزيد من المعلومات عن برنامج “بلدي”، يُرجى زيارة الموقع التالي: http://baladi-lebanon.org/en

إعلان لإستدراج عروض لبناء قنوات مياه الجر في تل عباس

15 تشرين الثاني 2016 – ضمن برنامج “بلدي”، تعلن مؤسسة رينه معوض وبلدية تل عباس (عكار) إستدراج العروض لبناء قنوات لمياه الجر.

المدة القصوى لتقديم العروض 5 كانون الأول 2016

لمزيد من التفاصيل:

إعلان إستدراج عروض – تل عباس

أقامت مؤسسة رينه معوض حفلة عشائها الخيري السنوية ال 23 في واشنطن

أقامت مؤسسة رينه معوض حفلة عشائها الخيري السنوية في العاصمة الأميركية واشنطن للمرة ال23 على التوالي.
في كل عام، تنظّم مؤسسة رينه معوض في الولايات المتحدة الأمريكية (RMF-USA) عشاء خيرياً لدعم أنشطة وبرامج مؤسسة رينه معوض الأم في لبنان، وللمساعدة في تعزيز الروابط بين رعايا الجالية اللبنانية في الولايات المتحدة ووطنهم الأم لبنان.

يهدف العشاء أيضا الى تكريم والتنويه بشخصيات من الجالية اللبناني في المجتمع الأميركي ممن ساهموا بشكل مميّز في المجتمع من خلال إنجازات هامة في مجالات مختلفة كالثقافة والصحة والاعمال والعلوم والتكنولوجيا.

وقد كرّمت المؤسسة هذه السنة الدكتور أندريه شوليكا، رئيس ومؤسس والمدير التنفيذي لشركة Cellectics وهي شركة متخصصة بتصنيع الأدوية، تعمل لإيجاد علاجات تقوّي المناعة لمكافحة مرض السرطان.

كما كرّمت المؤسسة السيد ريك شدياق جونيور الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ALSAC التي تهتم بجمع التبرعات وتنظيم حملات التوعية لصالح مستشفى سانت جود للاطفال.

إعلان لإستدراج عروض لبناء قنوات مياه في قرصَيتا وبحانين

24 تشرين الأول 2016 – ضمن برنامج “بلدي”، تعلن مؤسسة رينه معوض وبلديتَي قرصَيتا وبحانين (الضنيّة) إستدراج العروض لبناء قنوات مياه.

المدة القصوى لتقديم العروض 14 تشرين الثاني 2016

لمريد من التفاصيل:

إعلان إستدراج عروض – قرصَيتا

إعلان إستدراج عروض – بحانين

مؤسسة رينه معوض تستضيف الدورة التدريبية الأولى لمشروع SUDEP-الجنوب

19 تشرين الأول 2016 – أطلق مشروع SUDEP-الجنوب، الذي يموله الاتحاد الأوروبي وتنفذه المؤسسسة الدولية للخدمات GIZ، برنامجها التدريبي الأول للبلديات المختارة في المشروع، وشركائها المحليين. أربعة خبراء دوليين رعوا دورتَين تدريبيتَن: الأولى كان موضوعها الشراء والمراقبة والتقييم، والثانية موضوعها القياسات والتدقيق ووسائل إدارة الطاقة.

25 مشاركاً من البلديات الأربعة المستفيدة في المشروع حضروا دورتَي التدريب التي جرت على يومَين في مقر مؤسسة رينيه معوض في مجدليا زغرتا. وكان من ضمن المشاركين ممثلون من جامعة البلمند في الكورة، جمعية تطوير الأعمال في طرابلس (BIAT) في حلبا، ومؤسسة رينيه معوض، ومؤسسات وطنية كالمركز اللبناني لحفظ الطاقة (LCEC) ومعاهد البحوث الصناعية (IRI).

بعد الدورتَين، تمّ إطلاق 5 أنشطة في بلدية ارده بحضور شخصيات رسمية ومحلية، وممثلين عن الاتحاد الأوروبي، ضمن المشروع.

وكان مشروع SUDEP-الجنوب قد باشر بإقامة أنشطته في مطلع عام 2015 وذلك في أكثر من 12 مدينة في 6 بلدان جنوب البحر الأبيض المتوسط. حاز لبنان على أكثر من 30٪ من ال 12 مشروعا في المنطقة، وزعت في أربع بلديات: ارده، بعقلين، الكورة وحلبا.

الهدف العام لبرنامج SUDEP هو دعم ومساعدة السلطات المحلية للاستجابة لتحديات الطاقة المستدامة.

أما الهدف المباشر فهو تمكين السلطات المحلية من تنفيذ نشاطات تتمحور حول الطاقة المستدامة وتؤدي إلى التوفير في الطاقة، وإستعمالها بالطرق الأكثر فاعلية، وتشجيع استخدام الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية.

وقد تم إنشاء آلية دعم في المشروع (SUDEP-South SM) تعمل على:

– مساعدة السلطات المحلية وتعزيز قدراتها وشركائها في تنفيذ المشاريع.
– تشجيع تكرار الأعمال الخلّاقة وإظهار نتائج البرنامج.
– خلق بيئة مواتية لتبادل الممارسات الأكثر نجاحاً بين المستفيدين من المشاريع.
– تطوير الاستراتيجيات المحلية الخاصة لضمان نشر واستدامة المشاريع على نطاق واسع.

تدشين مشروعاً لإنارة الشوارع بإستعمال الطاقة المستدامة في أرده

21 تشرين الأول 2016 – برعاية وزير الطاقة والمياه الأستاذ أرتور نظاريان وضمن إطار مشروع “نحو استهلاك للطاقة المستدامة في المجتمعات المحلية المختارة من شمال لبنان” الممول من الإتحاد الأوروبي والذي تتولى تنفيذه “مؤسسة رينه معوض” في بلدة أرده، تم تدشين مشروع “إستبدال مصابيح إنارة الطرقات واستحداث محطات فوتوفلطية لإنارة 6 ساحات” في قاعة سانت ريتا- أرده، وذلك بحضور نائب رئيس المركز اللبناني لحفظ الطاقة زياد الزين ممثلاً وزير الطاقة والمياه أرتور نظاريان، مدير برنامج البنى التحتية والمياه والطاقة- قسم التنمية المستدامة لدى بعثة الإتحاد الأوروبي السيد سيريل ديوالين، السيدة روكسان مكرزل ممثلة وزارة الداخلية والبلديات، الرئيس التنفيذي لـ”مؤسسة رينه معوض” ميشال معوّض، قائد فريق مشروع SUDEP SOUTH السيد ناصر همامي، رئيس إتحاد بلديات زغرتا الزاوية زعني خير، رئيس إتحاد بلديات الكورة كريم بو كريم، قائمقام زغرتا السيدة إيمان الرافعي، ورؤساء بلديات وممثلين عن القطاعين العام والخاص وعن منظمات دولية ومحلية.
بعد النشيد الوطني اللبناني ونشيد الإتحاد الأوروبي، قدّمت منسقة الرصد والتقييم في مشروع SUDEP_South جوزيت معوض بطرس عرضاً صورياً يلقي الضوء على إنجازات المشروع التي تم تحقيقها والنتائج المرتقبة.
لطّوف
ثم كانت كلمة لرئيس بلدية أرده الأستاذ حبيب لطّوف مرحبةً بالحضور كافة و كلمة شكر و تنويه بجهود الجهات المانحة و المنفذة و بخاصة موسسة الرئيس معوض بشخص رئيسها السيد ميشال معوض ، و التي لطالما اعتادت اردة على اهتمامها و جهودها الانمائية ضمن نطاق القرى الاربعة. و نوه ايضا الى ان هكذا مشروع سيوفر على البلدية الفاتورة بما يخص الانارة العامة . كما و قد خص بالشكر الاتحاد الاوروبي بشخص ممثله السيد سيريل. و ايضا تطرق بكلمته الى الاهتمام و الجهود التي تبذل اليوم من اجل رفع الضرر الناجم عن الصرف الصحي في مجاري الانهر ضمن نطاق اتحاد بلديات زغرتا ممثلة في الحفل بشخص رئيسها السيد زعني الخير .
كما و شكر ايضاً قائمقام زغرتا السيدة ايمان الرافعي على كل جهودها و التي كانت ايضاً ضمن الحضور الرسمي للمدعوين.
همامي
من جهته تطرق قائد فريق مشروع SUDEP_South السيد همامي إلى “أهمية المشروع الذي إنطلق منذ سنتين كان بالأمس مجرد فكرة وتحول اليوم إلى إنجاز ممول من الإتحاد الأوروبي ويهدف إلى التواصل على النطاقين الوطني والإقليمي، إذ إنه ينفذ في 6 بلدان أخرى حول جنوب المتوسط”. وتحدث عن حصول لبنان على ما نسبته 30% من نسبة المشاريع المنفذة في هذه البلدان بعدما حصلت كل من بلدية بعقلين، الكورة، حلبا، وأردة على فرصة للإستفادة من الخدمات. ولفت إلى أن الأهداف العامة تتمثل بـ ” وضع نموذج لعمل السلطات المحلية، التخفيف من ميزانية البلديات، زيادة التوعية لدى السلطات المحلية عبر بناء القدرات البشرية، شاكراً مؤسسة رينه معوض على التعاون اللافت وتقديم التسهيلات اللازمة لإنجاح هذا المشروع.
زين
وفي سياق آخر أشار زين إلى أن المركز اللبناني لحفظ الطاقة في وزارة الطاقة والمياه سيعمل على فك شيفرة القوانين الصادرة من خلال اعتماد آليات تنفيذية تسمح بتبني واعتماد مشاريع نموذجية كبرى للطاقة الشمسية على مساحة كل لبنان، مشجعاً البلديات والجمعيات على الاستثمار بمشاريع توفير الطاقة والحد من الاستهلاك وتوسيع مروحة برامج التوعية وتطوير وبناء القدرات البشرية لمواكبة تطور التقنيات والتكنولوجيات المعتمدة، ومشيداً بدور الإتحاد الأوروبي في دعم مشاريع التنمية المستدامة خاصة بعد الالتزام بحقيقة أن موضوعات الطاقة المتجدددة وكفاءة الطاقة باتت من أسس وركائز أهداف التنمية المستدامة.
معوض
كلمة “مؤسسة رينه معوض” ألقاها رئيسها التنفيذي ميشال معوض ومما جاء فيها: “لقد اجتمعنا اول مرة كي نطلق سوياً المشروع، واليوم نجتمع بعدما أصبح جزء من هذا المشروع واقعا، واقع يستفيد منه كل أهالي أردة وحرف أردة وبيت عوكر وبيت عبيد، وهنا يمكننا القول – كلّن يعني كلّن- كل الأهالي يعني كل الأهالي.
نحن نحتفل اليوم بإنجاز المرحلة الأولى من المشروع بعدما أضيئت الشوارع بمصابيح إنارة LED والساحات بالطاقة الشمسية، وصارت أردة تشعَ ليلاً. وبعد أن تمّ إنجاز دراستين: من جهة تصميم لبيت بلدي أخضر، بيت بلدي نموذجي صديق للبيئة، ومن جهة ثانية مخطط استراتيجي لإدارة الطاقة المستدامة لتُصبح بلدات أردة وحرف أردة وبيت عوكر وبيت عبيد بلدات نموذجية، بلدات خضراء.
أن أزمة المياه والنفايات والمجارير التي نعاني منها في لبنان هي واقع مأساوي حيّ يؤكّد أنّ التوفير أو حسن استعمال الطاقة والموارد الطبيعية لم يعودوا شعاراً نظرياً بل أصبحوا حاجة ماسة لنعيش بكرامة.
لقد أنجزنا المرحلة الأولى ونُطلق اليوم المرحلة الثانية ، أي مرحلة تجهيز أكثر من 300 بيت بالطاقة الشمسية للمياه الساخنة، مع كل لوازم توفير استهلاك الطاقة. وفي هذه الحالة نكون نوفّر على 300 عائلة من الفاتورة الشهرية كي يتمكنوا من االإهتمام أكثر في إحتياجات العائلة في ظل هذه الأوضاع الصعبة.
لا أخفي عليكم إنه من بين كلّ المشاريع التي تقوم بتنفيذها مؤسسة رينه معوض على مساحة لبنان ، فإنّ هذا المشروع له أهميته الخاصة ليس لأنه يُنفّذ في بلدة أهلها قدّموا وضحّوا وتمسّكوا بأرضهم، وبالتالي يستحقون أن نقدّم لهم أفضل إنماء، وليس فقط لإستطاعتنا الفوز بالمشروع بمنافسة قاسية مع 162 مشروعاً في 12 دولة حول المتوسط بمجهود ساهم فيه مجموعة من الناشطين من أردة لا نستطيع أن ننكر لهم حقكم، هذا المشروع له أهميته الخاصة لأنه يُحقّق لأردة قفزة نوعية على أصعدة عدة.
أهميته على الصعيد البيئي: ليس فقط بما يخص البلدات المستفيدة، فالمشروع يُحوّل أردة وحرف اردة وبيت عوكر وبيت عبيد الى بلدات نموذجية تُشكّل مثالاً للآخرين فيما يخصّ حسن استهلاك الطاقة المستدامة، بعدما بدأت النتائج تظهر على الارض فلا تستطيعون أن تتخيّلوا كم بلدية تُطالبنا في مشاريع مماثلة.
أهميته على الصعيد الاجتماعي: فبدعمنا وتجهيزنا لأكثر من 300 بيت سيتحسّن وضعهم وظروفهم الحياتية.
أهميته أخيراً كونه يُسهّل دور البلديات والسلطات المحلية، ويؤكّد مرة جديدة إنّ البلديات هي المخوّلة لتكون ركيزة السياسات الإنمائية وليس الدولة المركزية، والبلديات قادرة حينها أن تدعم”.
وبعدها تم تسليم دراستين تم إعدادهما ضمن إطار المشروع بحيث قدمت الدراسة الأولى سياسة الحد من إستهلاك الطاقة، واستخدام الطاقة المتجددة، لتقدم الدراسة الثانية تصميماً توجيهياً من أجل بناء مبنى بلدي جديد يكون صديقاً للبيئة.
ديوالين
أما ديوالين فأشار في كلمته إلى سعي الإتحاد الأوروبي “إلى دعم مبادرة الدولة للوصول إلى تحقيق الخطة الوطنية للطاقة المتجددة للأعوام 2016-2020” لافتاً إلى أن لبنان قد حقق إنجازاً وتقدماً كبيراً بالوصول إلى ما نسبته 12% من حاجاته من الطاقة إلى أن هناك حاجة لبذل المزيد من الجهور. وأضاف: “هنا يأتي دور مشروع SUDEP والذي يمكن أن يحدث فرقاً من خلال دعم السلطات المحلية لتنفيذ إجراءات الطاقة المتجددة التي تؤدي بالتالي إلى توفير في إستهلاك الطاقة”.
وفي نهاية الحفل جال الحضور على الساحات لتفقد إنارة المصابيح والطاقات الشمسية التي تم تركيبها في بلدة أرده.

مؤسسة رينه معوض تشارك في المنتدى السنوي السادس ل “سي. أس. آر. ليبانون”

دعم منظمات المجتمع المدني (CSOs) لتشجيع التنمية المحلية هو من الأهداف التي تسعى مؤسسة رينه معوض لدعمها بقوة، لأننا نؤمن بأهمية تعليم وتأهيل المجتمعات لكي تتمكن من الأهتمام بحاجاتها.

هذا العام، بدأت المؤسسة بتنفيذ مشروع بعنوان “تعزيز منظمات المجتمع المدني في الشمال وعكار للتنمية المستدامة” بالشراكة مع المدرسة اللبنانية للتدريب الاجتماعي، وبتمويل من الاتحاد الأوروبي. كجزء من نشاطات هذا المشروع، تعاونت مؤسسة رينه معوض مع “سي. أس. آر. ليبانون” لدعم والمشاركة في المنتدى السنوي السادس ل “سي. أس. آر. ليبانون”. الهدف من ذلك كان لتسليط الضوء على أهمية الشراكة بين القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني الوطنية من خلال المسؤولية الاجتماعية للشركات. فسنحت الفرصة ل 20 منظمة من المجتمع المدني من الشمال وعكار للحصول على منصة في المنتدى لتقديم مبادراتها، وبناء شبكات تواصل، وإقامة علاقات تعاون لتطوير النشاطات التي تقوم بها لخدمة المجتمعات المحلية.

نظم المنتدى بتاريخ 27 تشرين الأول في فندق فينيسيا في بيروت

سي. أس. آر. ليبانون تقدم منظمات المجتمع المدني – PDF

إعلان إستدراج عروض – كفرياشيت، زغرتا

ضمن مشروع “بلدي”، تعلن مؤسسة رينه معوض بالتعاون مع بلدية كفرياشيت عن رغبتها بإستدراج عروض لثلاث مناقصات: إنارة الطرقات على الطاقة الشمسية، إنتاج الكهرباء على الطاقة الشمسية، وتسخين المياه على الطاقة الشمسية في بلدة كفرياشيت، زغرتا.

المدة القصوى لتقديم العروض 1 تشرين الثاني 2016

لمزيد من التفاصيل:

معرض التوظيف Job Fair 2016 في طرابلس

تنظم جمعية FORAS أول معرض التوظيف في شمال لبنان Job Fair 2016، وذلك في مدينة طرابلس.
FORAS هي منظمة غير حكومية تعمل كزميلة لمؤسسة رينيه معوض؛ أنشأت لمساعدة الباحثين عن فرص عمل، وهي تتعاون بشكل وثيق مع الموقع الكتروني للتوظيف Hirelebanese.com الذي لديه أكثر من17000 مشتركاً.

سيجرى المعرض في 14 و15 تشرين الأول 2016 في غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس، تحت رعاية الغرفة وبلدية طرابلس.

لا تفوّتوا هذه الفرصة للتعرف على الوظائف الشاغرة المتوفرة ….

foras-job-fair-oct-2016